الرياضة المصرية

أمم إفريقيا : أجيري واثق من تقديم مصر “أداء أفضل بكثير”

أبدى المدرب المكسيكي خافيير أغيري ثقته بقدرة المنتخب المصري لكرة القدم على تقديم “أداء أفضل بكثير” الأربعاء ضد منتخب الكونغو الديموقراطية ضمن المجموعة الأولى لبطولة كأس الأمم الإفريقية، مما قدمه افتتاحا أمام زيمبابوي عندما فاز بهدف وحيد.

وتتصدر أوغندا المجموعة بعد فوزها المفاجئ على الكونغو الديموقراطية في الجولة الأولى بنتيجة 2-صفر.

وقال أغيري في مؤتمر صحافي الثلاثاء عشية المباراة الثانية للمنتخب على استاد القاهرة الدولي “المباراة بين الكونغو الديموقراطية وأوغندا كانت غريبة بعض الشيء، كان يمكن للكونغو تقديم أداء أفضل، ومصر أيضا كان يمكن أن تكون أفضل في المباراة الأولى”، مبديا اعتقاده بأنه يمكن للفريقين “تقديم أداء أفضل من المباراتين السابقتين”.

أضاف المدرب الذي يسعى الى قيادة المنتخب لتعزيز رقمه القياسي والتتويج باللقب للمرة الثامنة “بالطبع يمكن للكونغو الديموقراطية ومصر أن تلعبا بشكل أكبر، وبالتأكيد في المباراة المقبلة، من دون هذا الضغط الذي تتسبب به المباراة الأولى، علينا أن نلعب بشكل أفضل بكثير”.

وشدد أغيري على أن منتخب الفراعنة “جاهز، من الناحية الفنية جيد  ولا مشكلة من الناحية البدنية”، لاسيما بشأن المدافع أحمد حجازي الذي تعرض لكسر في الأنف على هامش المباراة الأولى، لكنه أكمل المشاركة وخاض التمارين في الأيام الماضية مستخدما قناعا طبيا واقيا.

وأوضح المدرب “حجازي لا مشكلة لديه من الناحية البدنية. تم التعامل معه من الناحية الطبية ويرتدي قناعا ولا توجد أي مشكلة”.

وحقق المنتخب المصري فوزا في المباراة الافتتاحية على زيمبابوي بهدف سجله محمود حسن “تريزيغيه” في الدقيقة 41.

من جهته، أشار قائد المنتخب أحمد المحمدي الى أن اللاعبين بدأوا بالتحضير لمباراة الكونغو “من يوم السبت”، غداة المباراة الافتتاحية.

أضاف “كل الناس على استعداد لمباراة اليوم الكونغو فريق جيد جدا. خسر المباراة الأولى لذا في نظرنا المباراة غدا ستكون صعبة. الفريقان يلعبان من أجل الفوز، الفوز بالنسبة إلينا غدا يؤهلنا الى الدور المقبل، هذا كل ما في دماغنا، ومركزين جدا”.

ويتأهل عن كل مجموعة صاحبا المركزين الأول والثاني، إضافة أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث في المجموعات الست.

وفي مؤتمر صحافي ثانٍ، أكد قائد منتخب الكونغو الديموقراطية يوسف مولومبو أن فريقه يرغب في رد “الصفعة” التي تلقاها من أنغولا.

وقال اللاعب الذي غاب عن المباراة الأولى بسبب الإصابة “بعد خسارة كتلك (التي يمكن وصفها بـ) صفعة لأننا لم نتوقع أن نخسر ضد أوغندا، سنرى ردة الفعل التي سنقوم بها ضد مصر أمام جمهورها”.

وتابع “نريد أن نتأهل الى الدور المقبل  كان من الصعب بالنسبة إلي أن أغيب عن المباراة الأولى، لكنني بدأت بتمارين الجري مجددا والمدرب (جان فلوران إبينغي) سيقرر ما إذا كنت سألعب”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة