الكرة العالمية

إحصائيات .. بالصور | ريال مدريد على بعد مباراة واحدة لمعادلة بايرن ميونخ

بات الفرنسي، زين الدين زيدان، المدير الفني لنادي ريال مدريد الإسباني، أن يضيف رقمًا قياسيًا جديدًا في تاريخه، في مباراة العودة، أمام أتلتيكو مدريد، في الدور نصف النهائي من دوري الأبطال.

وقد أصبح النادي الملكي على بعد مباراة واحدة، ليعادل نادي بايرن ميونخ، في عدد المباريات المتتالية، في جميع المسابقات التي سجل فيها على مدار التاريخ، وهي (61) مباراة، والتي كانت بين عامي 2013 و 2014.

ولكن لا يبدو أن يكون الأمر بهذه السهولة، خاصة وأن المباراة القادمة، ستكون أمام فريق عنيد، مثل أتلتيكو مدريد، الذي نجح في التسجيل على ملعب برنابيو، في 27 فبراير 2016، في الدور 27 من بطولة الدوري، في الموسم الماضي، ليصبح جان أوبلاك، حارس مرمى أتلتيكو، أول حارس يحافظ على شباكه نظيفة.

وتتوالى إخفاقات ريال مدريد، في التسجيل، على يد دييجو بيناليو، حارس مرمى فولفسبورج، في الدور ربع النهائي، من بطولة دوري الأبطال، العام الماضي (2-0)، كما حافظ جو هارت، حارس مرمى مان سيتي السابق، على نظافة شباكه، والخروج بالتعادل السلبي، في الدور نصف النهائي، من دوري الأبطال، والتي كانت في 26 أبريل 2016.

وبعد هذه المباراة، أصبح لدى الفريق الملكي (60) مباراة على التوالي يحرز فيهم، هدف واحد على الأقل.

وقامت صحيفة “آس” الإسبانية، بإجراء بعض الإحصائيات على الفريق الملكي، والبافاري، وكانت كالتالي:

● ريال مدريد (زيدان) خلال (60) مباراة..

بدأ ريال مدريد، مع مدربه زين الدين زيدان، تسجيل الأهداف، خلال (60) مباراة، في مرمى ريال سوسييداد، في 30 أبريل 2016، الذي انتهى بفوز الملكي، (1-0)، وقد حقق الفريق الأبيض خلالهم، في تسجيل (165) هدفًا (بمعدل 2.75 هدفًا في المباراة الواحدة)، أمام (28) فريقًا مختلفًا، وفي خمس مسابقات مختلفة.

وقد شارك في تسجيل الأهداف، 21 لاعبًا مختلفًا، يتقدمهم، البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعدد (39) هدفًا (23% من الإجمالي)، ويأتي ألفارو موراتا، في المركز الثاني، بعدد (20) هدفًا، ثم كريم بنزيما (18) هدفًا، أما سيرجيو راموس، يأتي رابعًا، بعدد أهداف (12) هدفًا.

● بايرن ميونخ (هاينكس – جوارديولا) خلال (61) مباراة..

حقق بايرن ميونخ رقمًا قياسيًا، بتسجيل الأهداف في (61) مباراة متتالية، هدف واحد على الأقل، بين موسمي 2012-13، و 2013-14، أي مع نهاية فترة، الألماني يوب هاينكس، وبداية فترة، الإسباني بيب جوارديولا.

رغم الهزيمة المفاجئة، التي لحقت بالفريق البافاري، على أرضه، أمام أرسنال (0-2)، في مباراة العودة، بدوري الأبطال، في دور الـ16، في 13 مارس 2013، لكن استطاع هاينكس، بتحقيق فوز كبير بعد ذلك، على برشلونة، في الدور نصف النهائي، (4-0)، ثم (3-0)، كما حقق نتائج كبيرة، بالفوز على هامبورج (9-2)، في الدوري، حيث حقق (15) انتصارًا، من (16) مباراة، كما نجح في تسجيل (53) هدفًا، في جميع المسابقات (بمتوسط ​​3.31 نقطة في المباراة).

أما عن جوارديولا، فقد بدأ مسيرته بشكل جيد، حتى مواصلة فوزه على مانشستر يونايتد، في الدور نصف النهائي من دوري الأبطال، لكنه سقط أمام أوجسبورج، في الدوري الألماني، وخسر (1-0)، في 5 أبريل 2014.

شارك بايرن ميونخ، في 45 لقاء، مع مدربه الإسباني، في 6 بطولات؛ (البوندسليجا، كأس ألمانيا، دوري الأبطال، كأس العالم للأندية، كأس السوبر الأوروبي، وكأس السوبر الألماني)، سُجل 7 أهداف فقط، في 7 مباريات (15.55٪).، وهذا يعني أنه في الـ 38 مباراة المتبقية، سجل اللاعبون، هدفًا أو أكثر (53.33%).

كان إجمالي الأهداف مع المدربين، هاينكس، وجوارديولا، (181) هدفًا (2.96 هدفًا في المباراة)، حيث تصدر توماس مولر، قائمة الهدافين، برصيد (28) هدفًا، يليه، ماريو ماندجوكيتش (26) هدفًا، ثم آريين روبن، في المركز الثالث (25) هدفًا، ويأتي فرانك ريبيري، في المركز الرابع (19) هدفًا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة